القواعد الصحيحة للتعامل مع صفحات التواصل الإجتماعى

فى الوقت الراهن إنتشرت العديد من وسائل التواصل الإجتماعى، ومن يبتعد عنها يوصف بالجاهل أو غير مثقف أو غير مواكب للعصر، وبالرغم من ذلك تجد العديد من الأشخاص الذين يستعملون هذه الوسائل لديهم العديد من المشاكل بسسبها، هذا لعدم القدرة على التوجيه السليم والإستعمال الجيد لها، لذلك لابد أن تراعى بعض القوانين والقواعد لتستطيع الإستفادة من صفحات التواصل الإجتماعي بدون خسائر، وبدون جرح الآخرين.

قواعد ذهبية للتعامل الصحيح على صفحات التواصل الإجتماعي

ما نقدمه لك أفضل القواعد الخاصة بالتعامل مع مواقع التواصل الإجتماعى بما يضمن لك عدم جرح الآخرين، والوقوع في مشكلات حياتية بسبب هذه المواقع.

كن حريص فيما تنشر على صفحات التواصل الإجتماعي

من أهم القواعد الضرورية هو عدم كتابة أى شئ وأنت فى حالة حزن أو غضب أو إرهاق شديد، ففى بعض الأحيان ينفعل الأشخاص فى موقف ما ويقررون إخبار العالم بمدى كرههم لشخص معين أو نشر صور خاصة جداً بهم وتكون عاقبتة هذا الأمر وخيمة ولكن ليس معنى ذلك أن تكون محافظاً جداً، لكن لابد أن تفكر جيداً قبل أن تنشر، وأن تقوم بوزن كلماتك ومنشوراتك لأنك قد تنشر كلمات أو صور أو غيرها قد تتعبك طوال حياتك.

الشخصية الإفتراضية

نتفق على أن الشخصية الموجودة على مواقع التواصل الإجتماعى غالبا ما تكون إفتراضية، إما ان تكون مثالية جداً وهو ما يجعلنا نصادف مشكلات ونحتاج لتطبيقها فى أرض الواقع، او تكون غير مثالية فتجد نفسك تتنفس من خلال صفحات التواصل الإجتماعي عن كل شئ لا تسطيع فعله فى أرض الواقع، وهو بالطبع قد يسئ لك وخاصةً إذا كانوا من ضمن أصدقائك على هذه المواقع رفقاء فى العمل، فبالتالى تجد نفسك فى مأزق، لكن لاعليك، فى هذه الحالة قم بإنشاء صفحتان، واحدة لميولك وارائك الشخصية وأصدقائك المقربين، والأخرى لرفقائك ومديرك والناس الغير معروفين، خاصةً إذا كان عملك يتعلق بالإنترنت وما الى ذلك.

فكر جيداً قبل أن تشير لشخص عند نشر صورة ما

الاشارة لشخص فى صورة أو مكان قد يبدو غير مضر على الإطلاق، ولكن من القواعد العامة الخاصة بآداب التواصل الإجتماعى لابد لك أن تستأذن قبل فعل ذلك، فأنت لا تعرف كل ما يدور فى حياته، أو ما هى صداقاته، فقد تسبب له مشكلات فى حياته، لذلك لابد لك من إحترام الآخرين قبل أن تنشر صور خاصة أو تشير لهم فى مكان معين.

انتقاء الاصدقاء بحكمة في صفحات التواصل الإجتماعي

يجب عليك الأنتقاء الجيد للاصدقاء والمتابعين لك (بحكمة)، وتذكر جيداً على الرغم من إعتبار نفسك منفتح وتقيم صداقات مع الجميع، الا أن الاصدقاء قد لا يكونوا بنفس الدرجة من هذا الإنفتاح، لذلك عند قيامك بإلغاء صداقة معينة تسببت فى مشاكل لك كن على حذر عند فعل ذلك، لذلك تأكد من الناس الذين تقوم بالتواصل معهم هل هم جديرين بهذه الصداقة؟

ابنى الشخصية التى تمثلك بمسؤلية

عند بداية إتصالك بالإنترنت قم ببناء شخصيتك الالكترونية بمسؤولية وإحترام، وتذكر جيداً إنه قد يستغرق بعض الوقت لإكتساب متابعين ثابتين وإكتساب إحترام الآخرين فى مجال عملك، لذلك لا تتحدث عندما تكون نفسيتك سيئة، فالرسائل الخاطئة والاعترافات المفزعة قد تجلب لك العديد من المشاكل والخجل والندم.

القاعدة الذهبية في التعامل مع صفحات التواصل الإجتماعي

هى القاعدة التى دائماً ما يتجاهلها الناس، وهى عند كتابة أحد الافراد شئ لا يناسبك أو يهنيك بشكل ما، فيبدأ بالهجوم على صفحات التواصل الاجتماعى، وهو شئ غبى جداً ويجلب لك ولمن حولك العديد من المشاكل، ولكن لابد أن تتذكر دائماً أن تكون متحضر وانت تتعامل مع هذه الصفحات، فلابد أن تأخذ قسطاً من الوقت ثم تبدأ الرد بأسلوب يليق بك.

تجديد الحالة الذاتية على صفحات التواصل الإجتماعي

عند بداية أى علاقة جديدة أو إنهاء علاقة قديمة أو غيرها مما قد يطرأ على حالتك الشخصية، لا تتسرع فى نشرها إلا بعد أن تتأكد من ذلك وتكون واثق 100% منها، فالتسرع يؤدى الى العديد من الاقاويل والكلام الغير مُجدى الذى قد يسبب لك المشاكل، ولكن تصرف بطريقة عقلانية عند نشر أى شئ يخص سيرتك الذاتية.

الأخبار السيئة على صفحات التواصل الإجتماعي

لا تثق فى كل الأخبار السيئة أو الحساسة التى تجدها على الإنترنت وخاصة على مواقع التواصل الإجتماعى والتى تخص بعض الأفراد الذين يهموك، إن لم تستطع السكوت، فلابد لك من الإتصال بهذا الشخص والتأكد منه، او الأفضل لك الإلتقاء به للتحقق من هذه المعلومات.

الرسائل الشخصية على صفحات التواصل الإجتماعي

إذا أردت أن تتحدث الى شخص معين وتوجه له رسالة شخصية، لا تكتب ذلك على الصفحة العامة ولكن قم بعمل محادثة خاصة بينكم فقط، فلا يصح أن تكون المحادثات الشخصية على المستوى العام.

تعامل على ان أصدقاء ال Facebook غرباء

تذكر دائماً أن أغلب أصدقائك على صفحات التواصل الإجتماعى أنت لا تعرفهم فى حياتك الواقعية، لذلك كُن حريصاً عند تبادل معلوماتك الشخصية مع العالم، ولا تضيف أشخاصاً لا تعرفهم الى قائمة أصدقائك.

عامل الناس كما تحب أن تُعامل

هى نصيحة جيدة لإتباعها حول آداب التشريعات لشبكة الحاسوب هى معاملة الناس كما تحب ان يعاملوك، هى من القواعد البسيطة السهلة، ولكن تأثيرها ساحر على غيرك، فكلما تُبدى إحترامك لغيرك ستجده يبادلك نفس الطريقة، بالطبع يوجد هناك دائماً اشخاص لا يحملون نفس منطقك السليم وأخلاقك التى تملكها.
إتبع كل القواعد السابقة في التعامل مع صفحات التواصل الإجتماعي، على الرغم من بساطتها ولكن الفائدة منها عظيمة، تستطيع من خلالها تكوين علاقات جدية وحضور يستحق الاحترام عبر الإنترنت، سواء كان خاص بعملك أو حياتك الشخصية، نعم يوجد العديد من الأخلاق السيئة على صفحات التواصل الإجتماعى، لكن كَن على ثقة أن أى شئ تنشره على هذه الصفحات يعكس لدى المشاركين معك فى نفس الصفحة شخصيتك المتوقعة، فكن مدقق فى ذلك.

7 خرافات عن الربح من الإنترنت لا تصدقها

ربح المال من الإنترنت، إنه الحلم الذى يركض اليه الجميع من أجل تحقيقه فقيامك بالربح من على الإنترنت يعنى إنك تعمل فى أى وقت يحلو لك دون أن تغادر المنزل، فيمكنك العمل فى غرفة النوم أو غرفة المعيشة أو على السطح أو من أى مكان يحلو لك، وفى أى وقت تجده مناسب، أو بأى ملابس، فلا يوجد أحد يتحكم بك ويقول لك هذا مسموح وهذا غير مسموح. حقيقي انه يمكنك العمل بأى طريقة تحبها فالهدف من العمل على الإنترنت هو إنجاز العمل ولا يهم أين أو فى أى وقت قمت بإنجازه.
كل ما سبق جميل وجذاب يجعلك ترغب فى الربح من  الإنترنت، الى جانب ذلك تجد العديد من أصحاب المدونات وأصحاب المواقع الشهيرة الناجحين يجنون الاف الدولارات شهرياً مقابل أعمال من وجهة نظرك يستطيع أى فرد القيام بها، فلما لا تكون أنت واحد منهم؟ ولكن عندما تهم بتنفيذه على ارض الواقع يقابلك العديد من الخرافات عن الربح من الإنترنت والكسب من خلاله، التى حتماً تبدو مقنعة على الصعيد النظرى، ولكن على المستوى العملى لايوجد لها أى أساس من الصحة، دعنا نتكلم فى هذا الموضوع عن أهم سبع خرافات تجدهم عن الربح من الإنترنت، هذه الخرافات تمنعك عن العمل والربح من خلاله، تعرف عليها حتى تبدأ بعدها طريق ناجح.

إنقاق المال ضروري إذا اردت الربح من الانترنت

من النظرة الأولى لهذه المقولة تعتبر صحيحة تماماً عند قيامك بالعمل فى أى مشروع، او عند تفكيرك  فى زيادة دخلك، هذا صحيح ولكن على مستوى الربح من الإنترنت هذا ليس له أساس من الصحة فمدام لديك الجهاز ولديك إتصال بالإنترنت، تستطيع الربح من على الإنترنت دون أن تدفع دولارا واحدا! فى بداية عملى على الإنترنت لم ادفع دولار واحد ولكن قمت بجمع المال ثم إعدت إستثماره.
ما دمت تقرأ هذا الموضوع فأنت متصل فعلى بالإنترنت، واذا كنت واحدا من الناس الذين يبحثون عن عمل يزيدون به ه دخلهم، إذن لابد الّا تصدق كل ما يقال، ولكن  لابد أن تبدأ محاولة العمل على الإنترنت فورًا.

لابد أن تتفرغ للعمل على الإنترنت وتترك عملك

بمجرد أن يربح شخص ما من العمل على الانترنت بضعة دولارات يجد نفسه يفكر فى ترك عمله الحقيقى للتفرغ للعمل على الإنترنت، وهذا بالفعل من الأخطاء الشائعة عن العمل على الإنترنت.
الربح من على الإنترنت ليس بالسهل، الى جانب إنه ليس مضمون على المستوى العملى، فإذا كنت تعرف إنك لا تملك الوقت الكافى للعمل على الإنترنت وايضاً اذا كنت لا تعرف ما الخطوة القادمة التى لابد لك من عملها، كل هذه مخاوف تجدها عند المقارنة بين العمل على الإنترنت وعملك الحقيقى، ولكن حقيقتها نسبية، بمعنى أن العمل على الإنترنت غير ثابت أى إنه لن يعطيك كل شهر مرتب ثابت مثل الوظيفة الحقيقية، فيمكن أن يصل ربحك فى الشهر الى 1000 دولار، ولكن فى الشهر التالى قد لا تكسب دولارا واحدا، او قد تجد نفسك مديون، فإذا كانت لديك عائلة ملتزم بها فلا تترك عملك من أجل العمل على الإنترنت.
إذن السؤال: كيف أعمل على الإنترنت وأوفر الوقت لذلك دون أن أترك عملى؟
الإجابة بسيطة: إذا كنت قد بدأت العمل على الإنترنت وبالفعل قد جنيت بعض الاموال، كل هذا سوف يأخذ بالطبع من وقتك فالنصيحة لك أن لا تترك عملك الثابت أبداً، ولكن قم ببعض الإجرءات التى توفر لك بعض الوقت، فمثلاً لا تجلس لمشاهدة التلفاز كثيراً، توقف عن التصفح على مواقع التواصل الإجتماعى لوقت كبير فيكفى لذلك بضع الدقائق اليومية، توقف عن الحكايات اليومية التى بلا هدف فهى تهدر غالب الوقت، إذا فعلت كل هذا فأنت بالفعل قمت بتوفير وقت كبير تستطيع إستغلاله فى العمل على الإنترنت بدون أن تترك عملك الثابت وبالتالى تزيد من دخلك بالطريقة التى تحبها.

إفعل ما تحب عندما تعمل على الانترنت

مقولة رائعة، ولكنها من وجهة نظرى قد تؤدى به الى طريق غير صحيح! فالكثير من الناس يقولون إذا إتبعت شغفك ستجد الاموال أمامك، ولكن في الواقع  (إعمل حيث تجد الأموال ) بمعنى أن العمل الذى يربحك الاموال هو الطريق الذى لابد أن تسلك به، نعم الشغف والحب هو شئ جميل ولكنك قد تتبع عمل تحبه ولكنه لا يجلب لك أى أموال وهنا تكون الأزمة، ولكن عندما تعمل في عمل يجلب لك المال وتحبه إذن فأنت سوف تبدع فيه، ولن تجد نفسك تعمل ولكن ستشعر بأنك تمرح مع هذا العمل.

لابد أن تكون لديك الخبرة فى مجال ما

عندما تتحدث عن أى موضوع تجد جميع الناس يفرضون ارائهم وكانهم خبراء فى هذا المجال، ولكن لا تستعجب فكل الناس الآن أصبحت خبراء فى أى شئ، وهذا مايدعو للإحباط.
لكن لاعليك، فأنت لست بحاجة الى خبرة مزيفة، لكن إبدأ فى العمل الذى تحبه أو تريده، وإبدأ بعمل شعار خاص بك وقم بنشره على المدونات المختلفة، إبدأ بالكتابة الحرة أو التصميم أوالبرمجة، أو التسويق الإلكترونى وغيرها من أعمال على الإنترنت التى قد تجلب لك العديد من الدولارات وبمرور الوقت ستجد إن الخبرة تأتى مع ممارسة العمل الفعلى، ستجد أن مهاراتك وقدراتك تتطور بتطورأعمالك على الإنترنت.
معنى ذلك انه لا ينبغي أن ينتابك القلق بشأن الخبرة ولا تتردد فى التقديم للعمل على الإنترنت بسبب قلة الخبرة، فقط إبدأ وعندها تجد الخبرة المناسبة التي تؤهلك الى مزيد من الربح من الانترنت.

الربح من على الإنترنت سهل

يظهر من كل الكلام السابق أن الربح من على الإنترنت من الأمور السهلة جداً بشرط إتباع القواعد السليمة لذلك، وتجد نفسك تنظر لأصحاب المدونات الشهيرة وأصحاب المواقع المعروفة وما يجنونه من أموال كبيرة وتقول أن العمل على الإنترنت سهل جداً ولكن فى حقيقة الأمر أنه من الأمور الصعبة فكل ما ظهر لك هو النجاح الذى حصدته هذه المواقع ولكنك لم تعرف العديد من محاولات الفشل ومحاولات الإحباط، وغيرها من مواقع كثيرة قاموا بإنشائها ولكن فشلت!!
وأنت تجد نفسك تحقق ربح وفير فى شهر من الشهور الى جانب ذلك تجد نفسك فى الشهر التالى له لم تحقق أى شئ.
الربح من الإنترنت مثله مثل أى شئ له مميزات وله أيضاً العديد من العيوب.... فهو نعمة ونقمة فى نفس الوقت فكن ذكياً ولا تستسهل العمل والربح من الإنترنت.

المخادعين هم أكثر الناس ربحاً على الإنترنت

إذا كنت ترغب في العمل على الإنترنت بشكل ثابت فقم بتقديم عمل محترم وحقيقى يضمن لك الإستمرار وقم بإختيار أعمال أو مجال عملى حقيقى تحبه وتستطيع التقدم من خلاله.
ستجد العديد من الأعمال على الإنترنت الغير شرعية أو غير قانونية ويستخدمها أفراد يريدون الوصول الى أعلى ربح بأسهل الطرق ولكن هذا العمل لن يدوم طويلاً، فلا تكن من هذه الأفراد وقم بإختيار الطريق الصحيح.

الأغنياء من الربح من الانترنت مجرد اشخاص محظوظون

نعم الحظ له دور مهم، وحقيقي أن العديد من الأشخاص أصحاب الملايين هم أشخاص محظوظين، ولكن الحقيقى ايضا أن إيجاد عمل حقيقى ناجح لا يمكن أن يعتمد على الحظ ولكن بصفة أساسية على المهارة التى تبنى أعمال حقيقية.
إذا صادفك شخص من أولئك أصحاب الملايين وقلت لهم إنك محظوظ ستجده يصاب بالجنون والغضب لأنك لم تعرف مدى المعاناة التى صادفته ليصل الى هذه الأموال الى جانب القليل من الحظ. كل عمل يجد التعب والسهر والتفكير تجد النجاح ولو كان الحظ حليفه إذن فهو يصل بصاحبه الى القمة.
7 نقاط أراها خرافات عن الربح من الانترنت يمكنك ان تجاوزتها وتخلصت منها مع العزيمة القوية والرغبة في النجاح ان تحقق الكثير من الربح من الانترنت وتجد عملا رائعا تفتخر به.