العمل الحر على الانترنت وفرصة اولى لتحسين الحياة


العمل الحر وفرصة اولى لتحسين الحياة

العمل الحر وفرصة اولى لتحسين الحياة
قد يصل الى مفهومك عند قراءة العنوان اني اطالبك بترك وظيفتك لتلتحق ليكون العمل الحر هو مجال عملك، او اني اطالبك بأن تخرجي لتبحثي لك عن عمل طالما ان الوظائف الحكومية غير متاحة لك. ولكني في حقيقة الامر لا اقصد هذا ابدأ! ما اقصده في حديثي معك الان هو العمل الحر من منزلك، دون خروج او معاناة، ودون الخوض في تفاصيل المقابلات والمفاوضات في القبول والاختبار وغيرها من مواعيد العمل والراتب وجدية من تعملين معه. اليوم اريد ان احادثك عن العمل الحر من المنزل. نعم فرصة اولى للحصول على عمل اكثر من رائع ومن منزلك، وبخصوصية وحرية لا مثيل لها. مع فرصة العمل الحر هذه تستطيعين ان تحققي دخلا جيدا، وانت في بيتك وبين اطفالك وفي انتظار زوجك. مع فرصة العمل الحر هذه لك ان تصلي بها الى دخل اكثر من رائع طالما انت تريدين ذلك، وطالما تعرفين كيف تديرين حياتك وتنظمين وقتك.

العمل الحر على الانترنت واستثمار الوقت

طالما انت تقرأين كلماتي، فبالتأكيد لديك الكمبيوتر الخاص بك او بالاسرة، وبالتأكيد هذا الكمبيوتر على اتصال بالانترنت. ولكن دعيني اسألك، كيف تقضين وقتك على جهاز الكمبيوتر الخاص بك؟ تحادثي اصدقاءك على الفيس بوك، تشاهدي مقاطع الفيديو وجديد الافلام! او دردشات ومطالعات تقضين بها وقتك وتقتلين الملل بنوعيات الالعاب المشوقة! بالتأكيد احد او بعض هذه الاحتمالات هي ما تفعلين على جهاز الكمبيوتر. ولكن دعيني آخذ اهتمامك الى نقطة اخرى رائعة من وجهات النظر. لماذا لا تفكرين في الحصول على عمل من خلال الانترنت؟ لماذا لا تستفيدي من وقتك الضائع وانت امام شاشة الكمبيوتر؟ لماذا لا تفعلين عملا لا يمكن ان تندمي عليه او يجلب لك اي نوع من المشاكل؟ لماذا لا تحصلي على عمل يوفر لك دخلا ماديا، يجعلك هذا الدخل قادرة على ان تفخري بنفسك وتشترى كافة حاجياتك. العمل الحر على الانترنت، بالنسبة لك يا اختى فرصة اولى لاستثمار الوقت، ولبناء ثقة كاملة مع نفسك وقدراتك وتحقيق دخل مادي اكثر من رائع، فلا تتجاهليها....

متطلبات العمل الحر على الانترنت

كل ما تحتاجينه للحصول على فرصة عمل على الانترنت، موجود لديك بالفعل. فالجهاز ووصلة الانترنت والوقت بالفعل موجودة، والمهارات بالتأكيد انت تملكينها. نعم بالفعل انت تملكين المهارات المطلوبة للعمل على الانترنت، وهذا لان العمل على الانترنت يتسع ليشمل كافة المهارات البشرية، بدءا من تحرير النصوص، ومرورا بكتابة المقالات، ووصولا لاعمال الترجمة والبرمجة والتصميم، وغيرها العديد والعديد من المهارات ومجالات العمل التى بالتأكيد تملكين بعضها.

ماذا يلزمك للحصول للاستفادة من فرص العمل الحر على الانترنت؟

وإن كنت ادعي انا انك تملكين كل مقومات العمل الحر على الانترنت، فماذا ينقصك اذن كي تحصلين عليها؟ اتعرفين يا عزيزتي ماذا ينقصك! ينقصك اربع امور فقط ومن بعدها سوف تنطلقين لساحات اكثر من رائعة وتحققين احلاما ما كنت تحلمين بها، الاربع التي تلزمك هي:
1 - ان تكتشفي ذاتك: هذه نقطة البداية، ان تكتشفي ذاتك وتعرفي امكانيات مهاراتك وما تحبين ان تعملي، ومتى حدث ذلك يمكنك توجيه بحثك ونشاطك في مجال هذه المهارات لتجلبي منها ما انت قادرة على العطاء فيه. فغن كان تخصصك المحاسبة، يوجد العديد من العمل الحر على الانترنت تبحث عن محاسبين، وإن كانت الكتابة او التصميم وا غيرها هي مهاراتك، فصدقيني جميعها مطلوبة ولها اعمال. فقط اكتشفي نفسك، وان وجدت نقاط ضعف قومي على تنميتها ولكن بعد ان تبدأين وليس قبل.
2 - ان تنظمي وقتك: العمل على الانترنت، لا يحكمه وقت معين، بخلاف العمل الرسمي في الخارج، ولكن هذا سلاح ذو حدين، فينبغي ان تكوني قادرة على تنظيم وقتك بين اهتماماتك، ليكون للعمل الحر على الانترنت من الوقت ما يكفي لاتمام ما يلزم لتقدمك ونجاحك واستمراريتك.
3 - ان تبحثي عن في كل مجالات اهتماماتك: قومي بالدخول على المواقع، وفي موقعنا هذا وغيره من مواقع اكتبي وابحثي عن فرص العمل الحر على الانترنت، ولا تكلي او تملي حتى تصلي الى ما يناسبك، ومن بعدها تنطلقي في عملك.
4 - ان تتحلى بالصبر: فالعمل الحر على الانترنت اصبح في هذه الايام وجهة كم هائل من الاشخاص، سواء لمن لا يعملون سوى على الانترنت، او لؤلائك الذين يعملون على الانترنت كدخل اضافي، ولهذا لا تتوقعى ان تتهافت الوظائف والطلبات بمجرد ان تقومي بالتقديم. بل تحلى بالصبر وداومي على البحث وتطوير الذات، وفي اثناء كل هذا كوني على ثقة انك سوف تنجحين. وصدقيني عن خبرة وتجربة شخصية، هي اول فرصة تتاح لك وتثبتين فيها نجاحك، ومن بعدها لن تتوقفي، فالعمل يجلب بعضه لكل جاد ومحترف.
امر اخير اريد ان الفت نظرك له في موضوعنا هذا، هو ان العمل الحر على الانترنت حقيقة قائمة بالفعل، ومصدر ربح اكثر من ممتاز للكثيرين، فإستفيدي من وقتك، واجعلى منه اضافة حقيقية لحياتك.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق